Prostate-mohshaker

01000087892

رقم التسجيل الضريبي لمركز دار الخبرة ٨١٣-٦٧٢-٥٣٣

هل هناك خوف من تضخم البروستاتا الحميد ؟

أسهل طريقة لعدم الإصابة بمرض ما هو معرفة أسباب المرض وتفاديها ،

ولكن في حالة تضخم البروستاتا الحميد، فإن السبب الفعلي للمرض غير معروف تماماً، ولكن هناك نظريات ترجح أنه من العمليات الفسيولوجية في أجسام الذكور فتضخم البروستاتا يحدث لمعظم الرجال ويزداد مع تقدم السن ،

وهناك نظريات تدعى أن سبب التضخم هو خلل في الهرمونات يحدث مع تقدم السن، ونظريات أخرى تدعى أن هناك جينات مسؤولة عن تضخم البروستاتا . ولمعرفة المزيد عن اسباب واعراض تضخم البروستاتا اضغط هنا.

وليس هناك ما يستدعي القلق بعد الآن . فعلاج هذا التضخم أصبح أمراً يسيراً عن طريق الأشعة التداخلية ، وهي عبارة عن تدخل دقيق يقوم بقطع التغذية عن الخلايا المتضخمة، ومن ثم ضمورها دون اللجوء لمخاطر الجراحات التقليدية عن طريق الأشعة التداخلية. لمعرفة المزيد عن الأشعة التداخلية اضغط هنا.

الأشعة التداخلية هى تخصص طبى دقيق و متطور، ويعتبر البديل للتدخل الجراحى فى الكثير من الأمراض،

حيث يتم علاج الأمراض من خلال فتحة صغيرة لا تتعدى ٣ مم، و من خلال هذه الفتحة الصغيرة يتم ادخال أدوات طبية متطورة مثل القسطرة العلاجية، ويتم توجيه هذه الأدوات باستخدام أجهزة الأشعة المختلفة مثل جهاز القسطرة أو جهاز الموجات فوق الصوتية للوصول الى الجزء المريض، و علاجه بتقنيات مختلفة، و يتم ذلك بدون تخدير فى معظم الأحوال، و يستطيع المريض العودة للمنزل فى نفس اليوم مع تجنب مضاعفات الجراحة.

و تستخدم فى علاج الكثير من الأمراض مثل أورام الكبد و تضخم البروستاتا الحميد و أورام الرحم الليفية و دوالى الخصية و دوالى الساقين و غيرها من الأمراض.

 

 

\"تضخم-البروستاتا-الحميد\"

 

بإمكان الرجال تفادى مشاكل تضخم البروستاتا الحميد  من خلال الحرص على إتباع بعض الإرشادات و النصائح و منها:

١) التخلص من البول قبل و بعد الجماع مباشرةً، حيث إنها من أهم طرق الوقاية و تحمى من إلتهاب غدة البروستاتا ذاتها.
٢) الحرص على شرب كميات كبيرة من الماء، لا تقل عن ٣ لتر ماء يومياً، و ذلك لتلافى خروج البول فى صورة مركزة.
٣) يجب المحافظة على تفريغ المثانة بالكامل من البول عند التبول.
٤) تجنب شرب القهوة و النسكافية و المياة الغازية و جميع العصائر الصناعية، و كذلك الأغذية السريعة و التى تؤثر مباشرةً على تركيب الدم و خلاياة، مسببة إلتهاب شديد بجدار المثانة، و كذلك التقليل من التدخين و إستهلاك الكحوليات و السكر.
٥) المحافظة و الحرص على الحركة بالقدر الكافى و عدم الجلوس لفترات طويلة، و ذلك لضمان سلامة تدفق الدم بصورة طبيعية و الأكسجين للبروستاتا.
٦) التأكد من سلامة الجهاز الهضمى و الكبد و كذلك تجنب الإمساك، و تجنب الإصابة بإلتهابات بالمسالك البولية و المثانة.
٧) زيادة معدل تناول الفاكهة و الخضراوات الطازجة، و كذلك النوم لمدة ساعات كافية لسلامة و صحة البروستاتا و الجهاز الإخراجى، و كذلك تجنب تناول الطعام و الشراب فى وقت متأخر لإنها تسبب ضغط المثانة على البروستاتا، كما تؤدى للأرق و كثرة الحاجة للتبول ليلاً. وللمزيد من المعلومات عن كيفية تفادي تضخم البروستاتا اضغط هنا.

 

Leave a Comment

Your email address will not be published.

five × one =