لتتمكن من علاج تضخم البروستاتا الحميد اليك الحل

غدة البروستاتا لها دور حيوي في الجسم عند الرجال حيث تمثل دور هام جدا في خصوبة الرجل وعملية التناسل.
تقع غدة البروستاتا تحت المثانة البولية مباشرة في منطقة الحوض محيطة بعنق المثانة.
الوزن الطبيعي لغدة البروستاتا عادة يكون من 14- 20 جرام.

تشترك غدة البروستاتا مع غدة كوبر في إفراز السائل المنوي، كما أنها تساعد في إفراز سائل يخفف من لزوجة السائل المنوي، مما يساعد على تسهيل حركة الحيوانات المنوية في الوصول إلى البويضة وتخصيبها أثناء الجماع.

غدة البروستاتا مثل أي مكان في جسم الإنسان معرض للإصابة بأمراض أشهرها تضخم البروستاتا الحميد.

تعرف في هذا المقال على أسباب وأعراض تضخم البروستاتا الحميد، وكيفية علاجه بدون أي تدخل جراحي.

اسباب تضخم البروستاتا:

بنسبة 50% يصيب تضخم البروستاتا الحميد الرجال عادة بعد سن ال50.  كلما زاد السن زادت معه احتمالية الإصابة بنسبة 80% خاصة فوق سن السبعين.

 ترجع أسباب الإصابة إلى تحول هرمون التستوستيرون إلى مركب دي هيدروتستيرون، هذا المركب يؤثر على حجم الغدة مسببا هذا التضخم.

لماذا يرتبط تضخم البروستاتا غالبا بعملية التبول؟

غدة البروستاتا تحيط بعنق المثانة والجزء الخلفي من قناة مجرى البول. أما تضخم البروستاتا فهو يصيب الجزء الداخلي من الغدة، ثم تبدأ البروستاتا المتضخمة في الضغط على عنق المثانة وقناة مجرى البول، مما يسبب ظهور الأعراض خلال عملية التبول التي تصبح غير طبيعية.

اعراض تضخم البروستاتا:

تختلف شدة الأعراض من مريض إلى آخر على حسب حجم تضخم الغدة ما بين:

  • صعوبة أثناء عملية التبول وأخذ مدة أطول من المعدل الطبيعي لإخراج البول.
  • دخول الحمام مرات عديدة بالنهار و الليل لتفريغ المثانة
  • الشعور بألم أثناء التبول.
  • ضعف تدفق البول خلال عملية التبول.
  • تشعب البول عند خروجه.
  • الشعور بعدم إفراغ المثانة بشكل جيد، مما يجعل المريض يعاود التبول خلال فترات متقاربة.
  • الشعور بحرقة أثناء التبول، خاصة إذا كان هناك التهاب مع التضخم.
  • نزول دم مع البول.
  • في الحالات المتأخرة يؤدي احتباس البول في المثانة والحالبين إلى استسقاء الكليتين، مما يسبب تضخم في حجمهم وقد يؤدي هذا إلى حدوث قصور في وظائف الكلى.

علاج تضخم البروستاتا الحميد بدون جراحة:

في ظل هذا التقدم في المجال الطبي لن تجد أفضل من الأشعة التداخلية في علاج البروستاتا بدون جراحة ، بدون ألم ، بدون تخدير  و الخروج في نفس اليوم مع تجنب المضاعفات الجراحية.

يتم اللجوء للأشعة التداخلية في حال فشل الأدوية في علاج التضخم.

هنا يقوم الطبيب بعمل التحضيرات اللازمة ثم عمل فتحة صغيرة جدا في أعلى الفخذ الأيمن بمساحة 3 مم لإدخال قسطرة شريانية رفيعة دقيقة للغاية إلى شرايين البروستاتا.

يتم حقن حبيبات صغيرة جدا تعمل على غلق الشرايين المغذية للجزء المتضخم فيبدأ في الانكماش بسبب توقف الدم عن الوصول إليه. من هنا يبدأ حجم البروستاتا في أن يقل، ثم يقل الضغط على عنق المثانة وقناة مجرى البول.

 مميزات الاشعة التداخلية في علاج تضخم البروستاتا الحميد:

  • يتم استخدام الأشعة التداخلية عن طريق مخدر موضعي وليس كلي وهو ما يناسب عادة كبار السن الذي يمثل معظمهم النسبة الأكبر من المصابين.
  • العلاج بالأشعة التداخلية آمن جدا و يتجنب مضاعفات الجراحة.
  • لا تؤثر بأي شكل سلبي على وظيفة البروستاتا
  • نسبة النجاح تتخطى ال90% حيث يبدأ المريض في التحسن بعد حوالي أسبوعين ، كما يقل حجم البروستاتا من 30%– 50% خلال 6 شهور

كل هذا يؤكد أن الأشعة التداخلية هى البديل الأمثل للتدخل الجراحي في علاج تضخم البروستاتا الحميد.

للحجز والإستفسار اتصل فورآ على 01000087892

Add Comment

قنوات التواصل الاجتماعى

الخريطة

المواعيد والحجز

من خلال الإتصال تليفونيا على
01000087892

مركز دار الخبره للاشعه التداخليه- مساكن شيراتون

١٣ش مصطفي رفعت – خلف مسجد الصديق

أستاذ الأشعة التداخلية بطب عين شمس و أحد أبرز خبراء الأشعة التداخلية فى مصر و الوطن العربى حاصل علي الدكتوراه في الاشعه التشخيصيه و التداخليه من جامعة عين شمس عام 2004 إستشاري الاشعة التداخلية بمستشفيات جامعة عين شمس و مركز دار الخبره للاشعه التداخليه مؤسس وحدة علاج أورام الكبد بالهيئة العامة للتأمين الصحى..