الأشعة التداخلية أحدث طرق علاج تضخم البروستاتا الحميد بدون جراحة

 

البروستاتا هي غدة توجد في الأعضاء التناسلية عند الرجال وموقعها في الجسم يجعل لها أهمية كبيرة نظراً لدورها في وظيفة التناسل.

غدة البروستاتا مثل أي غدة في جسم الإنسان معرضة للإصابة بأمراض.

تعرف في هذا المقال على الأمراض التي من الممكن أن تصيب غدة البروستاتا وأعراضها حتى تتمكن من علاج تلك الأمراض قبل حدوث مضاعفات.

  • أورام البروستاتا:

مع التقدم في السن قد تصاب البروستاتا بنوعين من الأورام هما: الورم السرطاني، ويمكن علاجه عند الاكتشاف المبكر مثله مثل أي ورم في الجسم.

أما النوع الثاني من الأورام هو تضخم البروستاتا الحميد.

  • تضخم البروستاتا الحميد:

يعتبر جزء طبيعي من عملية كبر السن لدى الرجال، حيث أن 30% من الرجال فوق سن 60، و90% من الرجال فوق سن ال 85 معرضون لحدوث تضخم في غدة البروستاتا.

حتى الآن لم يتم التوصل إلى أسباب معينة تؤدي إلى حدوث هذا التضخم، ولكن هناك أعراض تنبه المصاب بحدوث تضخم البروستاتا الحميد أهمها:

  • الحاجة الملحة للتبول خلال أوقات متقاربة
  • عدم القدرة على تفريغ المثانة بالكامل أثناء التبول
  • قلة كمية البول عن الطبيعي أثناء عملية التبول
  • الشعور بالألم أثناء التبول
  • حدوث تغير في لون ورائحة البول
  • نزول دم فى البول نتيجة احتقان البروستاتا الشديد
  • في الحالات المتأخرة قد يحدث ألم في الكليتين أو تتكون حصوات

علاج تضخم البروستاتا الحميد:

هناك عوامل يعتمد عليها الطبيب المعالج عند اختيار نوع العلاج المناسب مثل:

مدى قوة الأعراض، حجم البروستاتا المتضخم، سن المريض وصحة المريض بصفة عامة.

يبدأ العلاج في المراحل البسيطة بالأدوية المدرة للبول التي تسهل من خروجه وعدم احتباسه في الجسم. هناك أدوية أيضاً تعمل على تقليل نسبة الهرمونات التي تسبب تضخم البروستاتا، مما يؤدي إلى توقف تضخم الغدة عن الطبيعي.

في مراحل أخرى قد يتم اللجوء للتدخل الجراحي، ولكن أصبح يوجد بديل آمن وسهل له نفس تنائج الجراحة وهو العلاج  بالأشعة التداخلية.

مميزات الأشعة التداخلية في علاج تضخم البروستاتا الحميد:

  • يتم العلاج تحت مخدر موضعي بدلاً من المخدر الكلي، ويعتبر هذا مناسب جدا للمرض الكبار في السن وهم يمثلون الأغلبية الكبرى في نسبة الإصابة بالمرض.
  • المخدر الموضعي يناسب المرضى الذين يعانون من أمراض تتعارض مع التخدير الكلي
  • لا يحتاج المريض لقضاء فترة نقاهة في المستشفى حيث أنه يعود في نفس اليوم إلى منزله
  • يتجنب المريض تركيب قسطرة بولية، على عكس ما يحدث بعد الجراحة
  • تجنب المضاعفات التى قد تحدث نتيجة الجراحة مثل النزيف أو سلس البول أو ارتجاع السائل المنوى فى المثانة
  • نسبة نجاح علاج البروستاتا بالأشعة التداخلية تصل إلى 90%

رغم أن تضخم البروستاتا الحميد لا تزال أسبابه غير معروفة إلا أن أعراضه واضحة وتدعو إلى زيارة الطبيب لتجنب حدوث أي مضاعفات يصعب علاجها لاحقاً

Add Comment

قنوات التواصل الاجتماعى

الخريطة

المواعيد والحجز

من خلال الإتصال تليفونيا على
01000087892

مركز دار الخبره للاشعه التداخليه- مساكن شيراتون

١٣ش مصطفي رفعت – خلف مسجد الصديق

أستاذ الأشعة التداخلية بطب عين شمس و أحد أبرز خبراء الأشعة التداخلية فى مصر و الوطن العربى حاصل علي الدكتوراه في الاشعه التشخيصيه و التداخليه من جامعة عين شمس عام 2004 إستشاري الاشعة التداخلية بمستشفيات جامعة عين شمس و مركز دار الخبره للاشعه التداخليه مؤسس وحدة علاج أورام الكبد بالهيئة العامة للتأمين الصحى..