أبرز أعراض تضخم البروستاتا الحميد أسبابها وكيفية علاجها

تضخم البروستاتا الحميد هو جزء طبيعي من عملية الشيخوخة لدى الرجال. تستمر غدة البروستاتا في النمو كلما تقدم الرجل في السن، لذلك نجد أنه من الطبيعي أن يحدث زيادة في الحجم ولكن بمعدل معين.

الوزن الطبيعي لغدة البروستاتا عادة يكون من 14- 20 جرام. عندما يزداد معدل نمو البروستاتا عن الطبيعي يسبب ذلك مشاكل صحية وأعراض مزعجة تظهر على الجسم، وتختلف حدتها من حالة لأخرى على حسب مقدار التضخم.

تعرف في هذا المقال على أبرز أعراض تضخم البروستاتا الحميد أسبابها وكيفية علاجها.

عادة ما يصيب تضخم البروستاتا الحميد الرجال من بداية سن ال50 فيما فوق، وتزداد فرصة الإصابة كلما زاد التقدم في السن. لا يتحول التضخم إلى ورم سرطاني لأن طبيعة الورم السرطاني تكون  مختلفة  ويحدث فى الجزء الخارجى من البروستاتا، بينما يحدث التضخم الحميد فى الجزء الداخلى منها.

معظم مرضى تضخم البروستاتا يعانون من أعراض معينة لهذه الأسباب:

  • اضطرابات التبول، بسبب وجود غدة البروستاتا تحت المثانة، من هنا يؤثر التضخم على أداء المثانة مسببًا مشاكل في عملية التبول مثل: تكرار عملية التبول،
  • الشعور بألم أثناء التبول، الحاجة الملحة للتبول مع عدم القدرة على التخلص من كمية البول المراد تفريغها، تغير لون ورائحة البول، تشعب البول عند خروجه.
  • الشعور بحرقة أثناء التبول، بسبب حدوث التهاب مع التضخم.
  • التهابات المسالك البولية نتيجة احتباس البول.
  • تكون حصوات في الكلى والمثانة في الحالات المتأخرة، بسبب تراكم البول وعدم القدرة على التخلص منه.
  • التهابات الكلى أو تضخم حجمها في الحالات المتأخرة.
  • بعض الحالات تعاني من مشاكل في الخصوبة، بسبب أن غدة البروستاتا تشترك مع غدة كوبر في إفراز السائل المنوي، كما أنها تساعد في إفراز سائل يخفف من لزوجة السائل المنوي، مما يساعد على تسهيل حركة الحيوانات المنوية في الوصول إلى البويضة وتخصيبها أثناء الجماع.

علاج تضخم البروستاتا الحميد:

بفضل التقنيات الحديثة أصبحت الأشعة التداخلية هي العلاج الأمثل في علاج تضخم البروستاتا دون الحاجة إلى التدخل الجراحي الذي قد يصاحبه مضاعفات ما بعد الجراحة أو حدوث التهابات للجرح أو آثار جانبية مثل سلس البول و ارتجاع السائل المنوى .

وصلت نسبة النجاح إلى أكثر من 90% كما أنها أثبتت أمان تام خلال العلاج حيث يتم تحت التخدير الموضعي وليس الكلي، وهو ما يعد مناسب لكبار السن.

لا يحتاج المريض إلى فترة نقاهة طويلة ويمكنه العودة إلى المنزل في نفس اليوم أو في اليوم التالي وممارسة حياته بشكل طبيعي.

للإستفسارات او الحجز يمكنكم التواصل من خلال الإتصال هاتفياً على رقم 01000087892

Add Comment

قنوات التواصل الاجتماعى

الخريطة

المواعيد والحجز

من خلال الإتصال تليفونيا على
01000087892

مركز دار الخبره للاشعه التداخليه- مساكن شيراتون

١٣ش مصطفي رفعت – خلف مسجد الصديق

أستاذ الأشعة التداخلية بطب عين شمس و أحد أبرز خبراء الأشعة التداخلية فى مصر و الوطن العربى حاصل علي الدكتوراه في الاشعه التشخيصيه و التداخليه من جامعة عين شمس عام 2004 إستشاري الاشعة التداخلية بمستشفيات جامعة عين شمس و مركز دار الخبره للاشعه التداخليه مؤسس وحدة علاج أورام الكبد بالهيئة العامة للتأمين الصحى..